نظرة على الأحداث (235): آخر تطورات الخليج 19-06-2019 | قناة الواقية | Al Waqiyah TV

نظرة على الأحداث (235): آخر تطورات الخليجهيثم الناصر: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وأجمعين، الإخوة الكرام مشاهدي قناة الواقية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أحييكم في هذا اللقاء الجديد م...

قناة,الواقية,حزب التحرير,الخليج,نظرة على الاحداث,نظرة,إيران,النفط,ناقلة النفط,أمريكا,حرب

نظرة على الأحداث (235): آخر تطورات الخليج 19-06-2019

إعجابات: 1 (100%)
نشر بواسطة: LB | التاريخ: 06/20/2019 | المشاهدات: 77

نظرة على الأحداث (235): آخر تطورات الخليج
هيثم الناصر: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وأجمعين، الإخوة الكرام مشاهدي قناة الواقية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أحييكم في هذا اللقاء الجديد من "نظرة على الأحداث"، حديثنا اليوم حول آخر تطورات الخليج، نستضيف لهذه الغاية الأستاذ بلال القصراوي أبو إبراهيم أهلا وسهلا.
بلال القصراوي: أهلا بك
هيثم الناصر: متابعة الحدث قيل فيه كل شيء سواء اتهام مباشر لإيران بأنها وراء الحدث، وزعموا أن أمريكا هي وراء هذا الإتهام، أو اتهام لكيان يهود بأن له عملاء قاموا بهذه العملية أو من محلل آخر قال بأن هناك طرف ثالث، كيف أنت قرأت هذا الحدث؟
بلال القصراوي: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله حمد لله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه، والصلاة والسلام على رسول الله، ما حدث من تفجير ناقليتي النفط اليابانية والنرويجية قبل أيام، وما حدث قبل أكثر من شهر بتفجير أربع ناقلات، أو أربع سفن، حدثت في منطقة الفجيرة يلي قبل شهر والناقلتين يلي قبل أيام حدثت في منطقة بحر عمان، هلأ هاي المنطقة منطقة عسكرية أمريكية بإمتياز يعني أمريكا لها قواعد سواء في عمان في الإمارات في.. لها سفن في داخل الخليج ومنطقة خاضعة للمراقب الأمريكي المستمرة، إحنا ندرك أن أمريكا بدأت التصعيد في منطقة الخليج وأرسلت أكبر حاملة طائرات عندها تحمل 90 طائرة، وأرسلت سفن حربية إلى منطقة الخليج بالإضافة للسفن التي لها موجودة يعني الأساطيل الموجودة بمنطقة الخليج
هيثم الناصر: القاعدة الداخلية
بلال القصراوي: وقواعدها الدائمة الموجودة والقاعدة الرئيسية بقيادة الأسطول الخامس الموجودة في البحرين، كان هذا التصعيد كما ذكر أبو ياسين أمير حزب التحرير –جزاه الله خيرا- في جواب السؤال كان بهدف كان وقتها موضوع تفجير الأربع سفن، بهدف يعني تحقيق ثلاثة أهداف لدى أمريكا، الهدف الأول يلي هو رفع سعر النفط بحيث تتمكن شركات النفط الأمريكية من استخراج النفط الصخر الزيتي الموجود بكميات خيالية عندما يرتفع سعر النفط يمكن أو يصبح مجديا تجاريا استخراجه من أمريكا، حتى أمريكا تصبح تصدر هذا النفط بعد أن كانت مستوردة له، وبذات لتصديره للصين حتى توازن الميزان التجاري، هذا واحد وبنفس الوقت تستمر بأخذ النفط من منطقة الخليج بأسعار بخسة يعني تستورد أيضا تستمر باستيراد النفط بأسعار بخسة وتقدر النفط بأسعار الحقيقية أو أسعاره العالمية، الهدف الثاني كان إلغاء الاتفاق النووي وإعادة صياغة اتفاق نووي جديد يعني هذا الاتفاق النووي الجديد يعني تكون حصص الاستحواذ في داخل إيران والاستثمارات لصالح الشركات الأمريكية وليس لصالح الشركات الأوروبية كما هو واقع الحالي الآن، أيضا كان هناك هدف رئيسي وأساسي من هذا التصعيد يلي أمريكا مستمرة فيه، ويلي يضع علامات استفهام على من فجر هذه الناقلات . طبيعي تفجير الناقلات تزامن بعد أو قبل في تصعيد الحوثيين في ضرب أهداف عسكرية أو مدنية إستراتيجية داخل السعودية يعني في آخر ضربتين لناقلتين النفط، كان في هناك ضربة مطار أبها المدني، كان الهدف يلي هو الهدف الثالث يلي هو تشكيل تحالف العربي اليهودي الأمريكي باتجاه أننا حلف أمام إيران والحقيقة أنه ليس حلف أمام إيران بقدر ما هو حلف مع أمريكا تسيره أمريكا بغاية تمرير عملية السلام سلام الشرق الأوسط يلي هو حل القضية الفلسطينية حسب الرؤية الأمريكية حل الدولتين، وأن تسير المنطقة في ركاب في أمريكا وتستخدمها أمريكا لغايتاها سواء العسكرية أو أي غاية تريدها أمريكا بالإضافة لموضوع حل موضوع فلسطين، أمريكا تنظر إلى منطقة الخليج على أنها أرض أمريكية النفط الذي يخرج من منطقة الخليج يمر عبر مضيق هرمز يشكل ثلث احتياجات العالم النفطية، منطقة الخليج يقال أن فيها احتياطي على أقل تقدير ثلثين احتياطي العالمي في العالم، نذكر يعني نظرة أمريكا للخليج بمسألتين أو بحادثتين إلى حرب الخليج يلي حدثت ويلي قاد بوش ضد العراق بحجة إنه العراق كذب يعني كذبة أن العراق تمتلك أسلحة نووية ويمتلك مشاريع نووية ويمتلك أسلحة كيماوية وبولجيه، كان يدعو بوش ويقول أن هذه حرب لمصلحة الأمن القومي الأمريكي وأن الخليج أمن قومي أمريكي، حادثة أخرى مهمة يذكرها عبد الحي زلوم في إحدى كتبه يقول نقلا عن سفير أمريكا لدى الرياض بعد حرب 73 عام 1973 بين الحرب المصطنعة ما بين العرب وكيان يهود بذكر هذا السفير الأمريكي لدى الرياض بيقول إنه قرأ مقال باسم وهمي الكاتب المقال أسمه وهمي المقال بيتحدث بإحدى الجرائد الرئيسية لواشنطن بوست ، أو نيويورك تايم في أمريكا بعد حرب ال73 بذكر صاحب المقال أن أرض الخليج يجب أن تكون أرض أمريكية ويجب أن يطرد منها العربان والرعاة الغنم والجمال وأن هذه الأرض ليست لهم إنما للشعب الأمريكي ويجب أن يرفع العلم الأمريكي في منطقة الخليج، هاي المنطقة الغنية بالثروات الهائلة فبقول أنا مكثت فترة أسأل وسألت يعني أصدقائي ومعارفي ورؤسائي في وزارة الخارجية شايف علي! إنه مين هذا الكاتب ما حدا عرف، قال فوجئت بعد فترة طويلة إنه يلي كاتب المقال هو وزيري وزير الخارجية الأمريكية أنذاك يلي هو هيلاري كيسنجر نحن نتحدث عن هيلاري كيسنجر كاتب المقال نتحدث بعبارة أخرى عن الرؤية الأمريكية لمنطقة الخليج، بتالي أمريكا لا تريد أن تصنع حرب كبيرة في منطقة الخليج ضد إيران وإيران لا تريد هذا واضح تصريحات ترامب وتصريحات نائب وزير أو القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي تصريحات بومبيو مع عبد المهدي رئيس وزراء العراقي لما تفاوض معه قال له بلغ الإيرانيين إنه إحنا فقط نريد أن نغير الاتفاق ونحن نتبنى إقامة اقتصاد إيراني مزدهر وهذا الاتفاق الجديد يلي إحنا بدنا نقيمه مع الإيرانيين أمريكا مع إيران يعني سينعش الاقتصاد الإيراني، فأمريكا لا تريد الحرب، خامني أعلن أنه لا يريد الحرب
هيثم الناصر: أكيد
بلال القصراوي: إذا حدثت أمور عسكرية بين الطرفين ستكون محدودة جدا يعني ذر الرماد في العيون، لأنه أمريكا تدعي أنها تقوم أو تعتبر إيران شايف علي شيطان مثلما أن إيران تدعي أن أمريكا هي الشيطان الأكبر والحقيقة أن الإثنين خليلين يعني بمعنى صحيح أن إيران لا ترتقي أن تكون ندا لأمريكا إيران تدور في فلك أمريكا، لكن الخدمات التي قدمتها إيران حسب اعتراف الساسة الإيرانيين وحسب الوقائع والأحداث وحسب اعتراف الساسة الأمريكيين لا توجد دولة في العالم قدمتها لأمريكا، ولا حليف في الكرة الأرضية قدم ما قدمته إيران من خدمات جليلة وعظيمة لمخططات أمريكا قبل أن أنهي أستشهد بآخر خدمة وآخر عمل قدمته إيران بأمريكا ما حدث من ذبح لأهل الشام على يد إيران وحزبها في لبنان خدمة لبشار عميل لأمريكا
هيثم الناصر: جميل
بلال القصراوي: نعم
هيثم الناصر: ليس جميل الحدث الأخير، لكن الرؤيا في الموضوع، أمريكا لها أهداف معينة
بلال القصراوي: نعم
هيثم الناصر: إخراج الأوروبين ومصالح الأوروبيين من المنطقة بقدر ما تستطيع وأن تستولي هي على الباقي وأن ترسم المنطقة كما تريد هي
بلال القصراوي: صحيح
هيثم الناصر: وهذا متفق عليه وظاهر للعيان يعني الأوروبيين أنفسهم يعلمون ذلك تمام! إذا لماذا إثارة الموضوع بهذه الطريقة بطريقة عسكرية ما دام أن الكل يعلم يعني وكأن الطرف الآخر الذي نحى منحى بمعنى أن الجهة المقابلة للولايات المتحدة الأمريكية هي التي تريد أن تسخن على أي أساس مثلا يعني كيف يجب أن نفهم الحدث
بلال القصراوي: ماذا تقصد الجهة المقابلة إيران ولى الجهة المقابلة الأوربيين ولى الجهة المقابلة الأنظمة العربية
هيثم الناصر: يعني هناك من قال يعني كيان يهود ومن لف لفهم بمعنى أبعد الأمر عن أمريكا وعن إيران، بأن لا مصلحة لهم في ذلك، المصلحة بمعنى آخر للأوروبيين وغيرهم همي المطرودين من المنطقة
بلال القصراوي: يعني هو مسألة إنه اليهود يقوموا بمثل هذا العمل
هيثم الناصر: كبيرة عليهم؟
بلال القصراوي: مستبعد كبيرة، إنت إحنا بنعرف طبيعة العلاقة بين أمريكا وكيان يهود، كيان يهود كيان مصطنع اصطنعوا الغرب وصنعتوا أوروبا وبريطانيا ثم لما ظهرت أمريكا على الساحة الدولية احتضنت هذا الكيان ومدته بأسباب الحياة، وأمريكا في سياستها عندما طرحت حل الدولتين أرادت أن تربط كيان يهود فيها بحيث يصبح هذا الكيان بحاجة لأمريكا ومصادر عيشه في أمريكيا وارتباطه الحيوي في أمريكا، بمعنى أنه لا يستطيع أن يتخلى عنه، وأمريكا أرادت من هذا الكيان في دعمه إنه يكون إله دولة لها حدود دولية معترف فيها ولا يتعدى هذه الحدود ولا يهدد مخططات أمريكا بالمنطقة إلا بالحجم الذي تسمح له أمريكا أن يتعامل في المنطقة هذا خط عريض في السياسة الأمريكية، إحنا نتحدث في منطقة الخليج منطقة أمريكية بحتة أمريكا تتواجد فيها بكثافة كبيرة جدا، قاعدة الأسطول الخامس موجودة في البحرين، السفن والبارجات وحاملات الطائرات وكلها تتواجد بكثافة في تلك المنطقة في منطقة الخليج العربي، بحر العرب، بحر عمان، البحر الأحمر، باب المندب، مضيق هرمز، لا يمكن أن يأتي اليهود في خضم هذا ويعني أمريكا تدرك أن اليهود لهم مصلحة في الدفع ضد إيران وإقامة حرب شاملة في المنطقة
هيثم الناصر: حاولت أكثر من مرة؟
بلال القصراوي: حاولت أكثر من مرة حتى فترة من الفترات بأيام ملك عبد الله في السعودية لما كان في السعودية الملك السابق كان هناك ترتيبات إنه الطائرات اليهودية تخرج وتتزود بالوقود في السعودية، ثم تكمل رحلتها إلى إيران، مستبعد السعودية مستبعدة، إيران مستبعدة أيضا لانه الناقلة النفطية اليابانية التي ضربت قبل أيام في نفس الوقت الذي ضربت فيه كان رئيس الوزراء الياباني متواجد في طهران يستحيل أن تقدم طهران إيران شايف علي! يعني ليس من باب تبرئتها إنما هي لا تريد حرب لأن تدرك كلفة الحرب، تدرك في عام 1988 لما لغم أصاب بارجة أو طراد أمريكي وقامت بعدها البوارج الأمريكية بحمل قصفت جزء كبير من الأسطول الإيراني، تدرك حجم القوة العسكرية الهائلة نحن لا نقول أن لا أحد ..... أمريكا ، أمريكا المسلمين أذلوها في العراق وبأفغانستان، وكان يلي رفع الذل عن أمريكا في العراق إيران في تقرير بيكر هملتون شايف علي! المخرج كان لأمريكا من العراق من هذا الذل والقهر يلي عاشته أن تأتي إيران وتتولى الموضوع لذلك رأينا أحمدي نجاد طالع من طهران إلى مطار بغداد ونزل ببغداد وتولى الملف! هذا الذي كان يسب على أمريكا ويقول عنها شيطان الأكبر!
فإيران غير واردة أن تقوم بهذا الأعمال والباخرة الثانية باخرة نرويجية الأوربيين على علاقة جيدة مع الإيرانيين باقي الأمركان، الأمركان إحنا نعرف أنهم يصطنعوا الأحداث وبنعرف إنه لأجل يعني تحقيق غاياتهم يصطنعوا حدث ما وبعد هذا الحدث بيقوموا بالأعمال السياسية والأعمال العسكرية التي تريدها حتى يصلوا إلى ما يريبوا لغاياتهم على الأغلب على الأغلب نحن لا نقول قطعا هذه يعني تحليلات سياسية أن من وراء هذا الحدث يعني كان الأمريكان حتى قصة الفيديو هذا يلي نشروه الأوروبيين يعني الأوروبيين كان موقفهم واضح، الأوروبيين كلهم قالوا إنو يعني رواية الفيديو يلي هو القارب يلي فيه حوالي عشرين إيراني أوالوا لغم من سفينة كان في وضح النهار يعني لا يقبلها عقل إنه الإيرانيين يتحركوا بهذه الدرجة وبهذا الوضوح وبهذا الأنكشاف إذا بدهم يقوموا بعمليات سرية! في إزالة لغم في منطقة أمريكا تغطيها بالأقمار الاصطناعية وتغطيها بالطائرات المسيره بالدرون وتغطيها ببوارجها الموجودة، يعني نذكر جميعا لما صارت أحداث أوكرانيا وأحداث القرم ودعمت روسيا الانفصاليين في منطقة أوكرانيا، أمريكا أظهرت صور في أمم المتحدة أقمار اصطناعية وتظهر السيارات العسكرية الروسية وتدخل المنطقة الانفصالية في أوكرانيا، الإيرانيين على الأغلب مستبعد أن يكون وراء على الأغلب أو الأرجح أن يكون الأمريكان والهدف هو في النهاية إنه هاي المنطقة منطقة أمريكية إحنا القوى الرئيسية فيها هاي المنطقة إلنا، هاي المنطقة يعني ممكن إحنا نتذكر لما في الحرب العراقية الإيرانية رفعت الأعلام الأمريكية على السفن التجارية في الخليج، هذه نوع من أنواع إنه أمريكا تنفرد في الخليج، تنفرد في الخليج لذلك رأينا ردة فعل الأوروبيين ألمانيا رفضت واستهزأت بالفيديو كثير ومنهم أوروبا حتى بريطانيا في البداية يعني بعض المسئوليين العسكريين في منطقة خليج وبريطانيا لها قاعدة في عمان، استبعدوا تورط الإيرانيين إلا إنه السياسيين في لندن رجعوا وقالوا إنو إحنا بنقر بالرواية الأمريكية ونقبل بالرواية الأمريكية
هيثم الناصر: نعم، السيطرة الأمريكية على المنطقة يعني حاضرة وظاهرة، فهل يذهب هذا الحدث باتجاه الانتخابات الأمريكية وبترسيخ وجود ترامب والحزب الجمهوري في الحكم، هكذا يعني؟ تعودنا على فعل مثل هذه القراءة، فهل الحدث يذهب إلى هذا الاتجاه؟
بلال القصراوي: أنا إذا بتسمحلي قبل أن أجيب على هذا في فكرة إنو كيف حكام المسلمين وصلوا إلى هالدرجة؟ يعني في هذا الحدث يعني المشهد يكاد أن يكون واضح والكل يعرف ويدرك حجم الخدمات العظيمة يلي قدمتها إيران لأمريكا، وتورطها في العراق وفي سوريا وفي أفغانستان خدمة للمصالح الأمريكية، ومع ذلك ينساقوا هؤلاء حول المسرحية الأمريكية ومع المسرحية الأمريكية سواء في اليمن أو في الخليج شايف علي! وهم يدركوا أن يعني أن أمريكا في عمالتهم لأمريكا أن أمريكا لا تقيم لهم يعني قدر ولا قيمة ولا شأن وأنها تنظر إليهم يعني أقل من نظرة العبيد، يعني نحن كلنا نذكر كلام ترامب لما قال للعالم أجمع وجه خطاب لملك السعودية قله لولا الحماية الأمريكية ما بتقعد أسبوعين لولا الحماية الأمريكية ما بتقعد أسبوعين! العجيب إنه وصلت الأمة لانتهاك في كرامتها في دينها في وجودها عظيم على أيدي هذه الأنظمة، اليوم بالمصادفة بقرأ على البي بي سي تقرير عن حرب الماس الزرقاء اتفاجئت! شوا لأسم الماس الزرقاء بين تايلند والسعودية؟ فبقرأ التقرير طويل المصيبة إنه هاي القضية قضية إنو واحد جنايني حدائقي بيشتغل تايلندي عند الأمير فيصل ابن فهد، بيسرق منه خلال الفترة الزمنية معينة 90 كيلو غرام مجوهرات وماس وذهب بقيمة مليارات! فالسعودية بيهرب إلى تايلند فالسعودية تقيم الدنيا ولا تقعدها وبيروحوا ناس قتلى بيروحوا يحققوا لأجل قضية وبينزل التمثيل الدبلوماسي لأجل مجوهرات فيصل ابن فهد، من أين له هذه المجوهرات؟ ولماذا يعني السعودية اتخذت إجراء يكاد يكون إجراء حياة أو موت! لأجل قضية ما سرقه فيصل ابن فهد من هذه الأمة، لكن فلسطين لا، لكن قضايا الأمة في نجد والحجاز والجزيرة لا، إنما لأجل متاعهم اصبحنا هكذا.
نعود إلى السؤال يلي تفضلت فيه
هيثم الناصر: هل من الممكن أن يكون هذا الحدث باتجاه ترسيخ وجود الجمهوريين في الحكم في أمريكا؟
بلال القصراوي: يقينا بيخدم لما أمريكا يعني الشعب الأمريكي والعقلية الأمريكية والوجدان الأمريكي عندهم اصطناع الحروب وإنه لازم ينتصروا بعقلية في أصلها بعقلية رجل الذي هو الرجل القوي يلي بيحمل مسدسين وبيطلق الرصاص وبيسحب المسدس بسرعة وبيطلق الرصاص وبينتصر هاي العقلية موجودة عند الأمريكان فبدو ترامب مثل ذلك شايف علي! خاصة إنو نحن سيبدأ التحضير الانتخابات في السنة القادمة لكن سيبدأ التحضير له مع نهاية الصيف، انتخابات الرئاسية الأمريكية بدو أي أمر خاصة بعد الانتكاسة يلي حصلت معه في موضوع صفقة القرن لما نتن يتهو ضحك عليه والسياسيين اليهود ضحكوا عليه واصطنعوا فشلهم في تشكيل حكومة وراحوا باتجاه الانتخابات للكنيست في أواخر شهر 9، هو الآن بحاجة لأي أمر يثبت أنه صنع شيء للسياسة الخارجية الأمريكية، هو السياسة الداخلية الأمريكية يتباهى إنو صنع وظائف أكثر، رعاية شركات ومصانع بأمريكا صارت تصنع أمريكا هذا ...... لكن يعني الواشنطن بوست كتبت إنه كثير أخفق في السياسة الخارجية هو يريد أن يصنع بعض الأمور في السياسة الخارجية من أمثال هذه الانتصارات الوهمية ويسايره في ذلك عملاء حكام المسلمين سواء إن كانوا من طرف الخليج الأيمن أو من طرف الخليج الأيسر شايف علي! من طرفي الخليج يلي هم الإيرانيين وحكام الخليج للأسف
هيثم الناصر: بارك الله فيك
بلال القصراوي: وفيك يا أخير أبو عمر
هيثم الناصر: شكرا لك
بلال القصراوي: الله يرضى عنك
هيثم الناصر: ولكم جزيل الشكر على المتابعة مع حدث آخر السلام عليكم ورحمة الله.
الأربعاء، 16 شوال 1440هـ| 2019/06/19م
قناة الواقية: انحياز إلى مبدأ الأمة


الفئات:
» نظرة على الأحداث

قنوات: برامج الواقية |

العلامات: قناة | الواقية | حزب التحرير | الخليج | نظرة على الاحداث | نظرة | إيران | النفط | ناقلة النفط | أمريكا | حرب |